أسواق واقتصاد

مختارات صباحية .. قروض وإعانات حكومية بالمليارات لمواجهة كورونا و40 مليار ريال قيمة الغذاء المهدر سنوياً

زوارنا الأعزاء ..

نقدم لكم تقريرنا اليومي “مختارات صباحية” والذي سيقوم موقع أرباح بنشره يومياً قبل افتتاح جلسة السوق السعودي، ويمكن لم يريد من زوارنا أن يصله التقرير إرسال رسالة إلى الموقع عبر البريد الإلكتروني الموجود في صفحة تواصل معنا.

في تقريرنا اليوم

  • 9 مليار ريال دعم من الحكومة السعودية للموظفين السعوديين بالقطاع الخاص
  • محافظ ساما: تحمل 60% من رواتب الموظفين بالقطاع الخاص يُعد حافزا للاقتصاد
  • دعم أجرة المسكن لأكثر من 5 آلاف مواطن صدرت بحقهم أحكاماً تنفيذية
  • 40 مليار ريال قيمة الغذاء المهدر سنوياً
  • منع التجول في مكة والمدينة 24 ساعة..
  • .. مع استمرار عمل بعض فروع المؤسسات المالية بها
  • 154 حالة إصابة جديدة بكورونا والعدد الإجمالي 2039
  • تقديم وقت بدء منع التجول في الدمام والطائف و القطيف إلى الثالثة عصراً
  • النقد الدولي يخصص تريليون دولار لمساعدة الدول النامية في مواجهة كورونا
  • وزير الطاقة ينفي ما صرح به نظيره الروسي بأن المملكة هي من رفضت تمديد اتفاق أوبك+
  • وزير الخارجية ينفي التصريحات المنسوبة للرئيس الروسي الخاصة بالسعودية
  • السعودية تدعو عاجل لدول “أوبك+” ومجموعة من الدول الأخرى
وإليكم التفاصيل

9 مليار ريال دعم من الحكومة السعودية للموظفين السعوديين بالقطاع الخاص

طلب خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، من منشآت القطاع الخاص الخاص المتأثرة من التداعيات الحالية جراء انتشار فيروس كورونا المستجد ( كوفيد – 19 )، استثناء العاملين السعوديين في منشآت القطاع من المواد الثامنة، والعاشرة، والرابعة عشرة، من نظام التأمين ضد التعطل عن العمل، بحيث يحق لصاحب العمل بدلاً من إنهاء عقد العامل السعودي أن يتقدم للتأمينات الاجتماعية بطلب صرف تعويض شهري للعاملين لديه بنسبة 60 % من الأجر المسجل في التأمينات الاجتماعية لمدة ثلاثة أشهر، بحد أقصى تسعة آلاف ريال شهرياً، وبقيمة إجمالية تصل إلى 9 مليارات ريال، وذلك ضمن حملة “كلنا مسئول”.

محافظ ساما: تحمل 60% من رواتب الموظفين بالقطاع الخاص يُعد حافزا للاقتصاد

أكد محافظ مؤسسة النقد العربي السعودي الدكتور أحمد بن عبد الكريم الخليفي أن تحمل الدولة 60 % من رواتب السعوديين العاملين في القطاع الخاص، وذلك في المنشآت التي تأثرت جرّاء التدابير الاحترازية لمكافحة فيروس “كورونا”، يُعد داعماً لاستمرار الحراك الاقتصادي خصوصاً في المنشآت المتوسطة والصغيرة، ورافداً مهماً للقطاع الخاص في سبيل المحافظة على الوظائف، وفقاً لموقع مؤسسة النقد العربي السعودي”ساما”.

دعم أجرة المسكن لأكثر من 5 آلاف مواطن صدرت بحقهم أحكاماً تنفيذية

أعلن برنامج “دعم المتعثرين عن سداد أجرة المسكن” التابع لوزارة الإسكان، عن دعمه نحو 5850 مواطناً ممن تم توثيق عقودهم عبر الشبكة الإلكترونية لخدمات الإيجار، وذلك بسداد المبالغ المالية المتعثرة آلياً عبر الخدمات الإلكترونية المشتركة بين وزارة الإسكان ونظام التنفيذ بوزارة العدل لمن صدر بحقهم أحكاماً تنفيذية من قِبل قضاة التنفيذ، وفقاً لوكالة الأنباء السعودية.

40 مليار ريال قيمة الغذاء المهدر سنوياً

قال وزير البيئة والمياه والزراعة السعودية الدكتور عبد الرحمن الفضلي أن ما يتم إهداره من الغذاء بما المملكة سنويا يعادل ما نسبته أكثر من 33% من الإجمالي وبما قيمته 40 مليار ريال . وأكد الوزير في تغريدة على حسابه على موقع التواصل الاجتماعي تويتر أن الكل مسئول عن هذا الهدر وآثاره على الصحة والبيئة والاقتصاد، واستشعار الجميع أهمية حفظ النعمة والاستهلاك الرشيد للغذاء هو طاعة لله ورسوله، واستجابة لتوجيهات ولاة الأمر.

منع التجول في مكة والمدينة 24 ساعة..

تقرر منع التجول في أرجاء مدينيتي مكة المكرمة والمدينة المنورة كافة على مدى 24 ساعة يوميا، مع استمرار منع الدخول إليها أو الخروج منها حتى إشعار آخر. وأوضح مصدر مسؤول بوزارة الداخلية أن هذه الإجراءات جرى اتخاذها في إطار الجهود التي تبذلها المملكة للحفاظ على الصحة العامة ومنع انتشار فيروس «كورونا»، وأنها تخضع للتقييم المستمر مع الجهات الصحية المختصة، وفقاً لصحيفة مكه.

.. مع استمرار عمل بعض فروع المؤسسات المالية بها

قررت مؤسسة النقد العربي السعودي بالتنسيق مع وزارتَي الداخلية والصحة، وتنفيذًا لتوصيات الجهات الصحية التي تقضي بمنع التجول في مدينتي مكة المكرمة والمدينة المنورة على مدى 24 ساعة، تخصيص حد أدنى من فروع المؤسسات المالية، وإمكانية السماح للراغبين في استخدام الخدمات البنكية وأجهزة الصرف الآلي؛ لتقديم الخدمات الضرورية فقط التي لا يمكن تقديمها عبر القنوات الإلكترونية، وأكدت ساما وفقا لوكالة الأنباء السعودية على أن ساعات العمل في تلك الفروع من الساعة (التاسعة) صباحاً حتى (الواحدة) ظهراً.

154 حالة إصابة جديدة بكورونا والعدد الإجمالي 2039

أكد الدكتور العبد العالي، المتحدث باسم وزارة الصحة السعودية، أنه تم تسجيل (154) حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا كوفيد-19 في المملكة، منها 3 حالات مرتبطة بالسفر ومعزولة صحياً منذ قدومها إلى منافذ المملكة، وبقية الحالات البالغة 151 حالة أخرى من المخالطين اجتماعياً ونقل العدوى من حالات سبق الإعلان عنها وهي تحت المراقبة الصحية، مشددا على ضرورة الابتعاد عن التجمعات، وعدم الخروج من المنزل إلا للضرورة، وفقا لوكالة الأنباء السعودية.

وبين متحدث الصحة أن الحالات الجديدة توزعت في المدن التالية: المدينة المنورة 34، وجدة 30، ومكة المكرمة 21، وتبوك 17، والرياض 13 ، وبريدة 9، والقطيف 6، والهفوف. 4، والخبر 3، والرس3، ونجران 3، ومحايل عسير2، والخفجي 2 والظهران 2، والدمام 1،وخميس مشيط 1 ورأس تنورة 1 والوجه 1، وضباء 1 ، وبالتالي يصل مجموع الحالات المؤكدة في المملكة (2039) حالة، والحالات النشطة منها (1663) وهي الحالات التي لاتزال تتلقى الرعاية الطبية والملاحظة الصحية وفي أغلبهم حالتهم الصحية مستقرة ومطمئنة، ومن بينهم 41 حالة تتلقى الرعاية المكثفة, في حين بلغ إجمالي عدد حالات التعافي 351 حالة بإضافة 23 حالة تعافي اليوم, فيما بلغت حالات الوفيات 25 حالة وفاة.

تقديم وقت بدء منع التجول في الدمام والطائف و القطيف إلى الثالثة عصراً

أعلنت السعودية الجمعة عن إجراءات إضافية بهدف منع تفشي فيروس كورونا. وأفاد مسؤول في وزارة الداخلية بتقديم وقت بدء منع التجول في مدينة الدمام ومحافظتي الطائف والقطيف إلى الساعة الثالثة عصراً بدءًا من اليوم وحتى إشعار آخر.

النقد الدولي يخصص تريليون دولار لمساعدة الدول النامية في مواجهة كورونا

أعلنت مديرة صندوق النقد الدولي كريستينا جورجيفا عن تخصيص تريليون دولار لمساعدة الدول النامية على مواجهة أعباء وباء كوفيد – 19، وفقاً لوكالة الأنباء السعودية.

وأوضحت في مؤتمر عقدته منظمة الصحة العالمية اليوم توفير السيولة اللازمة لدفع رواتب مقدمي الرعاية الصحية وشراء معدات الوقاية والمعدات الطبية الأساسية، وإنشاء العيادات الميدانية، وإطلاق حملات التوعية، داعية الدول إلى وضع النفقات الصحية على قائمة الأولويات .

وزير الطاقة ينفي ما صرح به نظيره الروسي بأن المملكة هي من رفضت تمديد اتفاق أوبك+

نفى وزير الطاقة السعودي، الأمير عبدالعزيز بن سلمان بن عبدالعزيز، ما ورد في تصريح نظيره الروسي يوم الجمعة الذي جاء فيه رفض المملكة العربية السعودية تمديد اتفاق أوبك+ وانسحابها منه.

وأوضح الوزير السعودي أن ما ورد غير صحيح ومنافياً للحقيقة جملة وتفصيلاً، مؤكداً أن سياسة المملكة البترولية تقضي بالعمل على توازن الأسواق واستقرارها بما يخدم مصالح المنتجين والمستهلكين على حد سواء، وذلك وفقا لوكالة الأنباء السعودية.

وزير الخارجية ينفي التصريحات المنسوبة للرئيس الروسي الخاصة بالسعودية

صرح وزير الخارجية السعودي، بأنه تم الاطلاع على تصريح منسوب لإحدى وسائل الإعلام لفخامة الرئيس فلاديمير بوتين رئيس روسيا الاتحادية، تضمن أن من أسباب انخفاض أسعار النفط انسحاب المملكة من صفقة أوبك + وأن المملكة تخطط للتخلص من منتجي النفط الصخري.

وأكد أن ما تم ذكره عار من الصحة جملة وتفصيلاً ولا يمت للحقيقة بصلة، وأن انسحاب المملكة من الاتفاق غير صحيح، بل أن روسيا هي من خرجت من الاتفاق، بينما المملكة و 22 دولة أخرى كانت تحاول إقناع روسيا بإجراء المزيد من التخفيضات وتمديد الاتفاق إلا أن روسيا لم توافق على ذلك، وفقا لصحيفة الرياض.

كما أكد على أن موقف المملكة من إنتاج البترول الصخري معروف وأنه جزء مهم من مصادر الطاقة وأن المملكة كذلك تسعى للوصول إلى المزيد من التخفيضات وتحقيق توازن السوق وهو ما فيه مصلحة لمنتجي البترول الصخري، بعكس ما صدر عن روسيا ورغبتها في بقاء الأسعار منخفضة للتأثير على البترول الصخري.

السعودية تدعو لاجتماع عاجل لأوبك ومجموعة من الدول الأخرى

دعت السعودية إلى عقد اجتماع عاجل لدول “أوبك+” ومجموعة من الدول الأخرى، بهدف السعي للوصول إلى اتفاق عادل يعيد التوازن المنشود للأسواق البترولية، وفقاً لصحيفة عكاظ.

وأشارت السعودية إلى ما بذلته خلال الفترة الماضية من جهود للوصول إلى اتفاق في مجموعة (أوبك+) لإعادة التوازن في سوق النفط، حيث قامت بحشد التأييد لذلك من 22 دولة، من دول (أوبك+)، إلا أنه تعذر الوصول إلى اتفاق لعدم الحصول على الإجماع.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *